رعاية طبيه فى الكويت

مركز طبى لعلاج الشيخوخة وتأهيل المسنين

مركز طبى لعلاج الشيخوخة وتأهيل المسنين

عندما يصل الشخص لسن الشيخوخة والذى يبدأ من 65 عاما، يعانى من العديد من الأمراض، لذلك يحاول الأبناء البحث عن مركز طبى لعلاج الشيخوخة وتأهيل المسنين، أملا فى الحفاظ على آبائهم، وهذا ما سنعرض بالتفصيل أهمية مركز طبى لعلاج الشيخوخة وتأهيل المسنين.

مرحلة الشيخوخة

تبدأ الشيخوخه من سن 65 عاما، هذا ما يذكر فى الأبحاث ولكن مخرا بدأت متأخر نتيجه تعرض الشخص للعديد من الضغوطات فى الحياة تجعله يكبر سريعا.

يعانى الشخص فى مرحلة الشيخوخة، بالعديد من الأمراض النفسية والجسدية والعقلية، والتى تحتاج إلى رعاية كاملة، وهذا ما سيجعل الأبناء يبحثون عن مركز طبى لعلاج الشيخوخة وتأهيل المسنين.

مركز طبى لعلاج الشيخوية فى الكويت

مركز طبى لعلاج الشيخوخة وتأهيل المسنين

أهمية مركز طبى لعلاج الشيخوخة فى الكويت

يحتاج كبار السن فى مرحلة الشيخوخة إلى رعاية وعناية كاملة ، نظرا لما يعانون منه من مشكلات عقلية وجسدية كبيرة لذلك يبحث الأبناء عن افضل مركز طبى لعلاج الشيخوخة فى الكويت بهدف تحسين الخدمة المقدمة لكبار السن وحفظ كرامتهم وتقديم كافة سبل الراحة لهم.

  • تحقيق الحرية لكبار السن فى المراكز الطبية وذلك بتوفير أماكن للتنزه، بدلا من الجلوس بمفردهم في المنزل.
  • الشعور بالأمان بحيث تساعد المراكز الطبية فى تأمين والاهتمام الكامل بالمسنين، مما يشعرهم بالأمان، وخاصة كبار السن الذين يعانون من بعض الأمراض العقلية وخاصة الزهايمر.
  • تقديم العلاج اللازم وتأهيلهم مع المجتمع بحيث تساعد مركز الطبى فى الاهتمام بعلاج الشيخوخة وتأهيل المسنين والاهتمام برعايتهم صحيا، مع العمل على إدماجهم فى المجتمع بتواصلهم بعضهم البعض.
  • إمداد المسن بمعلومات ومهارات جديدة بحيث تساعد مركز طبى لعلاج الشيخوخه وتأهيل المسنين، فى تقديم مهارات مختلفة ومعلومات عن المرحلة التى تمر بهم، من أجل إدماجهم في المجتمع وعدم شعورهم بأن حياتهم توقفت عند هذه المرحلة.

أسباب اللجوء إلى مركز طبى لعلاج الشيخوخة وتأهيل المسنين

تتعدد الأسباب التى يلجأ إليها الشخص للاعتماد على مركز طبى لعلاج الشيخوخة وتأهيل المسنين، بهدف الحفاظ على حياة المسن .

  1. مشكلات نفسية بعض المسنين يعانون في مرحلة الشيخوخة مشكلات نفسية نتيجة شعورهم بانتهاء دورهم فى الحياة، حتى أن بعضهم يحاول الانتحار، لذلك يلجأ الابناء إلى المركز الطبى لإعادة تأهيلهم نفسيا واندماجهم مع المجتمع من جديد
  2. مشكلات عقلية بحيث فى الفترة الأخيرة رصدت الأبحاث تزايد أعداد المسنين المصابين بأمراض عقلية وخاصة الزهايمر، عقب الوصول لسن الشيخوخة، مما يحتاج إلى عناية خاصة فيلجأ الأبناء إلى مركز طبى لعلاج الشيخوخة وتأهيل المسنين.
  3. مشكلات صحية في الوصول لمرحلة الشيخوخة وضعف جهاز المناعه لدى الأفراد مما يجعلهم أكثر إصابة بالعديد من الأمراض، وعلى رأسها الضغط والسكر والقلب، وغيرها من الأمراض المختلفة، مما يستوجب عناية من متخصصين على قدر المسؤولية ويحتاج الفرد إلى مركز طبى لعلاج الشيخوخة وتأهيل المسنين.
  4. مشكلات اجتماعية بحيث وصول الفرد إلى مرحلة الشيخوخة يجعله ليس لدية القدرة على تحمل ضغوطات الحياة، يحتاج إلى الاسترخاء و نقاء الذهن، كما أنه غير قادر على التواصل مع الصغار لفارق التكنولوجيا ومصاعب الحياة، مما يستوجب اللجوء إلى مركز لعلاج الشيخوخة وتأهيل المسنين.

أهم مركز طبى لعلاج الشيخوخة وتأهيل المسنين

تتعدد المراكز الطبية ولكن لابد من توافر كافة الاحتياجات الطبية والنفسية للمسن، وتلبى احتياجاته، بما يحقق أهدافها في تحقيق الراحة و كرامة المسن وحريته أيضا.فلابد أن يقدم هذا المركز  دورة فى تحسين الحالة النفسية والصحية للمسن، ودمجهم مع المجتمع مع توفر كافة الأخصائيين بمختلف التخصصات للحفاظ على المسن بشكل كامل.

وفى النهاية يجب التأكيد على اهتمام الدولة ببناء مركز طبي لعلاج الشيخوخة وتأهيل المسنين،  حفاظا على حياتهم وإدماجهم فى المجتمع.

مركز علاج طبيعي بالكويت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق